اليوفي.. سيدة عجوز بروح شابة

بـ قلم المغرد : خالد الحارثي italiano144
أن تكون ذو تاريخ كبير جدا
و أن تكون نادي ذو مبادئ عالية و كبيرة للغاية
ذو أصل تاريخي عريق، وله أبعاد طويلة و مديدة  وأن تكون صاحب البطولات والألقاب الكثيرة
فعلا، أنت البيانكونيري (يوفنتوس) زعيم إيطاليا و كوكب الارض بالمستديرة..
وفي الموسم الحالي، تصل الى نصف نهائي أبطال أوروبا للمرة السابعة كرقم قياسي لأكثر الاندية الايطالية وصولا لهذا الدور (بالمسمى الجديد)، وتزيح برشلونة من البطولة والذي يعد أكثر الفرق نجاحا في اوروبا “بالعقد الاخير”. كذلك، تحرمه من الإنتصار على ملعبك في تورينو و أرضية ميدانه بالكامب نو!
عموما، النجاحات حتى الآن ممتازة لكن خلفها يقف المدرب الكبير أليغري – كبير التفكير والتكتيك والتكنيك – والذي صنع يوفنتوس الرهيب الشجاع أوروبيا، المتماسك كمجموعة ومنظومة متكامله عالية المستوى. وهو ما يدل على وصول اليوفي للمنافسة بشكل حقيقي مع كل الخصوم الكبيره والذي يستحق كل الاشادة (مستر أليغري) الذي صنع الفارق مع هذا الفريق حاليا ..
الأخطبوط بوفون صاحب جدار أمان يوفنتوس هو أساس الفريق الآن بحلم الأوروبية. كذلك، الدفاع الرهيب الكبير المكون من اللاعبين بونوتشي و كيلليني وتماسك راقي ما بين الاثنين بالاضافة للمخضرم بارزالي الآخر معهم بالمجموعة. رقميا، أن يدخل في مرماك هدفيين من أصل  9 مباريات فأنت تملك مجموعة قويه بالخط الخلفي التي أظهرت جهود كبيرة أمام الهجوم الأبرز سواريز وميسي ونيمار.
“بيانيتش” من يلاحظ تطور هذا اللاعب تكتيكيا و فنيا وإضافته الملحوظة في فترة قصيرة يدرك بصمة اللاعب البوسني القوية جدا والمؤثرة بالخط الوسطي لليوفنتوس، وأن مشاركته أظهرت تميزا ملحوظا وسببا رئيسيا خلف انتصار الفريق على برشلونة.
الخصم القادم موناكو
على مستوى الارقام، يقدم موناكو موسما هجوميا تاريخي جدا، فإن قصة الفريق الفرنسي مختلفه عن كل القصص الناجحه مؤخرا إذ يلعب الكرة للأمام وليس للخلف. ويعتبر موناكو من الفرق التي تلعب بنفس المستوى سواء كانت المباراه في ملعبه أو خارجه، بهدف واحد وهو محاولة التسجيل والضغط في مناطق الخصم.
آخر المطاف
يقول الشاعر منتظر الموسوي:
“عندما يكتبُ العاشقون .. فإنهم يكتبون بحروف هذه اللغة وبكلماتها .. أما أنا فأكتب لك بحروف هذا القلب وكلمات هذه الروح .. وهذا هو الفرق ..”
تتزامن تلك الكلمات مع الحملة التي أطلقها النادي الايطالي للجماهير والعاشقيين و المتابعين يدا بيد نحو تحقيق البطولة الاوروبية تحت عنوان #itstime ، حتى تعطي الفريق دفعة معنوية قويه لإسعاد العشاق واحراز البطوله المنتظرة.

اترك رداً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.